1. هذا الموقع يستخدم الكوكيز. مواصلة تصفح الموقع تعني أنك توافق على هذا الاستخدام. اقرأ أكثر.

برودة الكائن.

الموضوع في 'قصة قصيرة جدا' بواسطة محمد الحمزاوي, بتاريخ ‏22/4/17.

  1. حامل تدفع عربة ،ينام فيها طفل رضيع . بجانبها إحدى بناتها ، تدفع بدورها عربة.
    تلتقيان مع أمهات صغيرات في سوق العربات المتلاشية .
    يدور حديثهن عن الأوتاد التي تشد الخيام...
     
  2. منجية مرابط

    منجية مرابط مشرفة النثر والخواطر طاقم الإدارة

    هي برودة غرس خنجرها في صدورهن، أشباه الرجال، وغياب المروءة. ليصبح وتد الخيمة أغلى من فلذات الكبد.
    هو الوتد الذي سيحميهن من العراء،
    الذي يقترفنه من دون ذنب، نيابة عن الجاني.
    أُحيي عمقية السرد في متانة التأثيث.
    تقديري.
     
  3. أحييك أختي منجية ، قارئة متمرسة ، تستقرئ النص ، تنصت إليه وتبدع في تأويله...محبتي وتقديري.
     
  4. مديحة الروسان

    مديحة الروسان مشرفة القصة القصيرة جدا طاقم الإدارة

    صغيرات يتزوجن هربا من الفقريلتقين في الاسواق يبحثن عن ازواجهن الهاربين من واجباتهم
    محبتي
     
  5. مشاهد يومية تعكس واقع الهشاشة وانعدام الثقة بين الطرفين...سعدت بمرورك المثمر تحياتي الحارة أختي مديحة.
     
    أعجب بهذه المشاركة مديحة الروسان

مشاركة هذه الصفحة