1. هذا الموقع يستخدم الكوكيز. مواصلة تصفح الموقع تعني أنك توافق على هذا الاستخدام. اقرأ أكثر.

بقلم"olfa taghouti" أكتبك وتكتبني عباراتي

الموضوع في 'قصيدة التفعيلة' بواسطة olfa taghouti. ألفة, بتاريخ ‏11/1/17.

  1. olfa taghouti. ألفة

    olfa taghouti. ألفة عضو جديد

    كثيرة هي جراحاتي..، كن درعي!​
    عقيمة منها مداواتي..، كن حصني!
    قبل ان تجرحني خيباتك وخيباتي ..
    وياسرني الشوق قدر معاناتي..
    لمملمني لمم مابقي مني !
    من سواك بوصله يدرك همي!
    -اذكرك فتزيد مناجاتي
    اينك منهم ومني !
    -كان وصل طرفك جل غاياتي،
    احدث النفس به عنك وعني!
    -مللت وملت مني مرآتي
    اراك فيها ومنها تغني!
    -كان الحب منفى الحزن لذاتي
    عد فالذات بعدك في غربة مني.!
    -قتلني وجع ادراكي للآتي
    لا ارى غير زيادة همك لهمي..!
    -اباعد بينك وبيني، تبعدني مسافاتي
    هل تدرك ياهذا مدى ألمي..!
    -هل تدرك اني اضعت صوتي في مناداتي؟
    ادركني وجده وجدني..!
    -أوا تدرك عذابي الذي تخطى كل العذابات..
    هو الفرق بينك وبيني..!
    -عذابي يئن حزنا من اهاتي
    واهاتي تعذب بالحزن، حزني..!
    - تطل من وجهك عظيم صباحاتي
    وتشرق شمسك نورا لعيني..!
    -انت لي دفء عمري،حياتي
    ادفئني بكلك ياقلبي وياكل كلي..!
    -ياحب العمر ،ياعزف الوتر بناياتي
    راقص اوتاري،وغني لظلي..!
    -اضعتك في غمرة حماقاتي
    واضعتني بالبعد،اضعت دربي.!
    -اكتبك وتكتبتي عباراتي
    اخفيك ويبديك قلبي!
    -ارسمك في ذاتي ولوحاتي
    ارى ذاتك بيني وبيني
    -يذوب في ذاتك صمت اناتي
    اخلع رداء البين واستترني..!
    - يبديك الوجع تبديك معاناتي
    ياوجعي ..ياعمق البين، احتضني .
     
    أعجب بهذه المشاركة محمد اليعقابي
  2. نقوس المهدي

    نقوس المهدي مشرف مختارات طاقم الإدارة

    تحية وارفة استاذة ألفة
    تحية لهذه الحروف اليانعة والكلمات المغلفة بالمحبة والعبارات المتبتلة في محراف التصوف البوح الوجداني.. نص شعري عميق يصف تبارح العشق وعذابات الشوق ومرارة الخيبات .. خيبات الانتظار وخيبات الخذلان والوجع والحرمان لقلب دافئ
    جميل وعميق ما خطه يراعك مع التقدير
     
    أعجب بهذه المشاركة olfa taghouti. ألفة

مشاركة هذه الصفحة