1. هذا الموقع يستخدم الكوكيز. مواصلة تصفح الموقع تعني أنك توافق على هذا الاستخدام. اقرأ أكثر.

هَمِّي و هَمْ لبْحَرْ

الموضوع في 'الشعر الزاجل' بواسطة عبد العزيز زكي, بتاريخ ‏18/12/16.


  1. مَا طَقْتْ لْوَحْشَة عْ لَهْجَـــــــــــــرْ
    مَا سَاعْنِيشْ مْكَانِـــــــــــــــــــي
    طَابْ لْقَلْبْ و ضَاقْ الصْــــــــــدَرْ
    سرْحَتْنِي لْمَخْفِيٌَــــــــــــــــــــــة

    وُقْفَتْ بِي لْخَطْوَة عَندْ لبْحَـــــــرْ
    وُ الدَّمعَة فْ عْيَانِــــــــــــــــــي
    عَنْد موَاجُو سَاقْنِي لقْــــــــــــدَرْ
    وُ لْهَمْ عَامْ علِيَّــــــــــــــــــــــــا

    لُونْ غْمَامُه صَادْم يَنْشَــــــــــرْ
    جَنْحْ الظْلَامْ غَطَّانِـــــــــــــــي
    مْنْ فَرْطْ لْحُرْقَة دْ لْمَنْظَــــــــرْ
    جَرْ سْرَارْ قْوِيَّـــــــــــــــــــة

    شدَّتْنِي و نَادِيتْ يَا لْبحَـــــــــــرْ
    وَاشْ للِّي بِِيكْ رْمَانِــــــــــــــي
    للدَّمْعَة مَا صَبْت شْفَــــــــــــــــرْ
    نْدَارِي حَرْ لْبلِيَّـــــــــــــــــــــة

    صَيفْكْ مَالْ وُ خْرِيفْكْ يَزْفَــــــــرْ
    رِيحْكْ هَزْ غْصَانِــــــــــــــــــي
    مَــدْ كْفُوفْكْ تْسَلْهَا جْمَــــــــــــرْ
    بِينْ رْفُوفْ لْمَعْنِيَّـــــــــــــــــــة

    شَابْ لُخَاطْرْ فِيكْ يَا لْبْحَـــــــرْ
    حَارْتْ فِيكْ لَمْعَانِــــــــــــــــــي
    شَوْقْ لمُوجْ يْعَانْقْ الصْخَــــــرْ
    صَرْتِ أَرْضْ مَخْلِيَّـــــــــــــــة



    فِينْ الشَّمْسْ الضَّاوْيَة تَحْضَــــرْ
    تْنَوَّرْ فِيكْ لْرْكَانِـــــــــــــــــــي
    فِينْ نْجُمُومَكْ فِينْ لَقْمَــــــــــــرْ
    فِينْ غْرُوبْ لْعَشْوِيَّـــــــــــــة

    فِينْ احْلَامْ و قْصُورْ الصْغُـــــرْ
    فِيكْ رْسَاتْ الأَمَانِـــــــــــــــي
    سَالْ رْمَالْكْ لَوْ تَهْضَـــــــــــــرْ
    تْرْخِي حْرُوفْ لْقْصِيَّـــــــــــــة

    فِينْ عْيُونْ جْفَاتْ يَا دْ الصْبَـــــرْ
    حَرْ الشُوقْ بَكَّانِـــــــــــــــــــي
    فِينْ وجُوه عْطَاتْ بْ الظهَـــــرْ
    يُومْ حْمَاتْ لَحْمِيَّـــــــــــــــــــة

    سَقْتْ عْلِيكْ الرُّوحْ يَا لَبْحَــــــرْ
    سَقْتْ عْلِيكْ حْزَانــــــــــــــــي
    جِيتْ نْعِيدْ مَا طَالْ بْ لَقْهَـــــرْ
    جْبَرْتْ صْفَاحْك مَطْوِيَّــــــــة

    هَانْ عْلِيَّا هَمِّي يَا لَبْحَـــــــرْ
    كِي شَفْتكْ وحْدَانِـــــــــــــــــي
    حَالْكْ شَقْنِي وُ انْتَ جْـــــــدَرْ
    تْكْفِي هَمَّكْ عْلِيَّــــــــــــــــــا

    2016
     
    آخر تعديل: ‏19/12/16
    أعجب بهذه المشاركة نقوس المهدي
  2. نقوس المهدي

    نقوس المهدي مشرف مختارات طاقم الإدارة

    زجلية مائزة وشائقة صديقي عبد العزيز زكي حملتها بعضا من اشجانك ومناجاتك وبمهارة شاعر عميق

    كل الود
     
    أعجب بهذه المشاركة عبد العزيز زكي
تم حفظ المسودة تم حذف المسودة

مشاركة هذه الصفحة