1. هذا الموقع يستخدم الكوكيز. مواصلة تصفح الموقع تعني أنك توافق على هذا الاستخدام. اقرأ أكثر.

رسم سريع

الموضوع في 'قصة قصيرة' بواسطة عبد المجيد برزاني, بتاريخ ‏11/12/16.

  1. عبد المجيد برزاني

    عبد المجيد برزاني أديب مغربي

    رسم سريع
    ..................
    هذا المساء، قبل الفطور بحوالي ساعة، كسر الشاب عبد القادر أنف أخته التي تصغره بسنة واحدة. كانت نطحة رأسية قوية على مستوى الوجه تأوهت لها النساء اللائي كن يحاولن دون جدوى تخليصها من قبضته، و صرخت أخريات أطلت رؤوسهن من نوافذ الزقاق، أو ألقى بهن الزعيق على عتبات الأبواب. فتيات الحي وشبانه يتابعون المشهد في حلقة كبيرة دون ان يجرؤ أحد على الاقتراب . ربما لعلمهم أن "عبقادر" هذا صعب المراس، أو لأن النازلة قضية شرف لن يسلم إلا بالدم الجاري على وجه الفتاة العشرينية، و بشد شعرها وتوالي الركلات على مؤخرتها. سارعت الفتاة إلى باب منزلهم ، تلقفتها يدا أمها تمسح وجهها بقطعة قماش بيضاء وتدفعها إلى الداخل. التفت بطل المشهد إلى المتجمهرين حوله وصاح فيهم أن ينتشروا ويعودوا من حيث أتوا بمصطلحات لا تخلو من سفالة ووقاحة : "يا الله يا ولاد الـ....... انتهى الفلم... وا قو ...."
    انقسم الحضور المندحر بين مستنكر متذمر متعاطف، في همس، مع الشابة، و بين معجب ببطولة الشاب وأنفته وحرصه على سمعة الأسرة وشرفها. عمي كبور، إسكافي الحي، كان من المستنكرين. فالرجل متنور إلى حد ما، ستيني عاشق حتى النخاع للفنون السنيمائية ومتشبع بثقافتها. توفيت زوجته منذ بضعة أشهر وبكاها بحرقة أبكت يومها كل نساء الحارة. في دكان حلاق الدرب، ليلتها بعد صلاة التراويح، كال عمي كبور لــ"عبيقادر" كل ما طالت بلاغته من الشتائم ... قال عنه أنه جلف متهور. ولو كان رب الأسرة حيا لتصرف بتروّ وحكمة، وألزم هذا الفظ حدوده. ثم أضاف :
    - " البنت ولات مرا . يلزمها الكسوة والحمام وزيد وزيد . ولا ماقدرش على مصاريفها يدبّــر ليها على راجل. عطى الله الرجال" * وعزز كلامه بالضرب بشدة على صدره بكلتا يديه ..
     
  2. عبدالرحيم التدلاوي

    عبدالرحيم التدلاوي مشرف سرديات طاقم الإدارة

    هل كان يرغب فيها؟
    اظن، وبعض الظن غير سوء، أن الرجل بعد أن توفيت زوجته، صار راغبا في من تؤنس وحدته، وهو قادر على القيام بالواجب تجاه تلك المضروبة.
    حكي شهي من واقع مر.
    مودتي
     
    أعجب بهذه المشاركة محمد اليعقابي
  3. نقوس المهدي

    نقوس المهدي مشرف مختارات طاقم الإدارة

    تحية رائعة اخي السي عبد المجيد
    بلغة هادئة ومتينة افلح هذا النص السردي في رسم احداث هذه الواقعة الاجتماعية.. قصة الاخ عبيقادر مع شقيقته، وذلك موازاة مع قصة الاسكافي كبور الارمل.. وهي قصة داخل القصة.. او القصة العنقودية.. وتذكرنا بتقنيات السرد في العديد من السرود الناجحة .. خاصة انك نقلتنا بطريقة مقنعة يسيرة وسلسة ودون مطبات
    جميل هذا النص ودام لك الابداع والتألق
     
  4. عبد المجيد برزاني

    عبد المجيد برزاني أديب مغربي

    بل ورسم عليها بسرعة محاولا تسخير الأحداث لصالحه ... ههههه أليست عشرينية ؟؟
    شكرا لوجودك هنا سي ع الرحيم.
    كل المودة.
     
  5. عبد المجيد برزاني

    عبد المجيد برزاني أديب مغربي

    سعيد جدا أن لقى هذا النص استحسانك مولاي المهدي ... شكرا لاهتمامك .
    كل المحبة وكل التقدير
     
  6. عبد المجيد برزاني

    عبد المجيد برزاني أديب مغربي

    كل الشكر لك أستاذ عباس على هذا التصميم الرائع الذي ينم عن ذائقى أدبية وفنية راقية .
    مودتي وتقديري الكبير.
     
    أعجب بهذه المشاركة عباس العكري
تم حفظ المسودة تم حذف المسودة

مشاركة هذه الصفحة