1. هذا الموقع يستخدم الكوكيز. مواصلة تصفح الموقع تعني أنك توافق على هذا الاستخدام. اقرأ أكثر.

حلم ليلة زفاف

الموضوع في 'قصة قصيرة' بواسطة محمد ابو عز الدين, بتاريخ ‏29/11/12.

  1. غادرا مكان الحفل على وقع الزغاريد و التهليلات مُيَمِّمَيْن غرفتهما بالطابق الرابع ، بينما عاد مَنْ لم ينصرف بَعدُ من المدعوين للرقص على إيقاع الأغاني التي تؤديها فرقة شعبية مشهورة دفعا الكثير لتُنَشط حفلَ زفافهما ...دخلا الغرفة التي طالتها لمساتٌ إضافيةٌ لتكون في مستوى المناسبة على مهل، أخيـــرا سيجمعهما سقف واحــد دون خــــوف وآن الأوان لأجراس الفرح أن تقرع ...
    استيقظ عبد الله على وقع حركة عمال النظافة بالفندق ، غادر الفراش بهدوء حتى لا يفسد على عروسه الغارقة في نوم عميق أحلامها...ارتدى عباءته الناعمة ، و قصد شرفة الغرفة ليستنشق بعض نسيم الصباح ،استهواه منظر المدينة التي بدأت الحياة تعود إليها رويدا رويدا ، فحاول تحديد موقع بيته البعيد دون جدوى ، جلس على أحد المقعدين الجلديين اللذين وضعا هناك خصيصا ، وبدأ يسترجع تفاصيل حلم ليلة عمره الثانية ، فقد رأى مما يرى النائم السعيد " أنه قصد بيته صباح اليوم الموالي فوجد نفسه يقف صاغرا مطأطأ الرأس أمام سيل لوم و عتاب زوجته الأولى، التي قاسمته أيام الفقر و المحن ، و هو يفك لغز توقيعها وثيقة قبولها بزواجه من ثانية دون تردد .......
    همت نسرين بمغادرة السرير بسرعة حين فتحت عينيها بتؤدة و لم تجده بجانبها لولا أن سمعت سعاله بالشرفة ، لعنت الشيطان ونَفَتَتْ في صدرها ثلاثا تَأسِّيا بجدتها ، و بدأت تراود خصلات شعرها المنسدلة على كتفيها منشرحة ، نَحَّتْ الوساوس جانبا و أطلقت العنان لمخيلتها التي رَسَت بها عند شاطئ ذلك الحلم الذي خَلَّصتْها منه زقزقاتُ عصافير حديقة الفندق " لقد وجدت نفسها محاصرة في مقر الجمعية التي ترأسها بشعارات زميلاتها اللائي اجتمعن على عجل و اتهمنها بخرق مبادئ الجمعية ، وخيانة الأمانة و شرعن في ترديد شعارات متنوعة بحضور رجال الصحافة ، كيف قبلت الزواج من رجل متزوج و له أبناء ... وكيف ..؟ و كيف ...؟ خجلت من نفسها بداية وكادت تستسلم للدموع و تنهار أمامهن ، قبل أن تصرخ في وجوههن.." هو ذا قطار الحياة الذي نسْتَــقِله جميعا يسير بسرعة البرق ، و أنا بنت حواء من لحم ودم ، لم يَعُد لحياتي بدون زوج أَيُّ ...... "
    انتبهت على وقع نداء زوجها الذي سمع أثر حركاتها على السرير ....
    - صباح الورد و الياسمين حبيبتي نسرين ...
    - صباح الخير عَبْدُو ....
    - نسيم عليل يأبى المرور دون أن تنالي منه حظك...
    - "ها ها ... أطال الله عمرك حبيبي"
    جلسا معا يرنوان إلى المدينة تسفر عن وجهها الآخر في صمت ...
    سألته لتكسر حائط الصمت :لا شك أنك قضيت ليلة سعيدة ؟
    أجل حبيبتي ، ومما زاد سعادتي حلمي بإنجابنا لطفل جميل يشبهك ...
    ضحكت كثيرا ثم قالت : إن شاء الله ويكبر في حضننا معا ...
    صمتت لثوان قبل أن تسترسل " سعادتي أنا أيضا لا تُتَصور حبيب قلبي ... فقد رأيت في منامي أننا سافرنا إلى اندنوسيا لقضاء شهر العسل .."
    تعانقا و قهقهاتهما تهز المكان ، حينها كانت سحابة سوداء صغيرة تمُر مُوَارِية أشعة الشمس لثَوانٍ ......
     
  2. أهلا أخ محمد.

    عروسان مثقلان برواسب الماضي. في ليلة الدخلة طاردتهما ذكريات من حياتهما السابقة. الأول مازال يهزه الحنين للمرأة الأولى مرددا قول الشاعر - و ما الحب إلا للحبيب الأول.و قد استعملت في ذلك تقنية- فلاش باك -
    و الزوجة خرقت ميثاق جمعيتها. و في عملية فنية جميلة سجلت ما يدعى بـ - الاستباق الرمزي - أو - تْرُوْ باك -و أخضعت نفسها لمحاكمة صديقاتها و هي تعلم انها الأمر سيحصل لا محالة.
    من خلال التقنيتيت يظهر التقابل بين العروسين. سيعزز هذا التقابل بالكذب على بعضهما. و كذلك السحابة السوداء التي حجبت نور الشمس.
    ما بني على الكذب فهو باطل لا محالة.
    مودتي
     
  3. نص جميل وأحداث مشوقة
    استمتعت بحكيك
    مودتي
     
  4. أهلا بك سي الشرادي
    سعدت كثيرا بقراءتك المتميزة و الجيدة للنص
    و أشكرك على تفاعلك
    تحياتي
     
  5. بورك فيك أخي زايد
    أسعدني مرورك الطيب و استمتاعك بالنص
    تحياتي
     
  6. شكرا لكل من تفضل بقراءة هذا النص
    و أرجو أن تجدوا فيه ما يدعو للتعليق أو الملاحظة
     
  7. رشيد أمديون

    رشيد أمديون متعلّم

    ولأن القصة معنونة بحلم ليلة الزفاف، فأجد أن العروسين معا كان لكل واحد منهما حلم مختلف، الزوج يريد من هذا الزواج الإنجاب، والزوجة تحلم بالمتعة والسفر... مع أن كليهما ضحى ببعض مبادئه وأعرض عن جانب من حياته.
    مودتي أخي محمد، وسعيد لأنك هنا.
     
  8. أهلا بك أخي وصديقي سي رشيد في منتدى مطر
    شكرا على قراءتك المتميزة للنص ، و إن كنت أرى أن جانبا من النص يحتاج لقراءة أخرى .
    تحياتي
     
  9. حينها مرت سحابة ..... موارية أشعة الشمس لثوان
    إشارة إلى أن العقد قد ينفرط يوما
    جميلة مبنى ومعنى. فقط ينبغي إعادة النظر في (نفتتْ ) و(تهز)
    تحية أخي أبو عز الدين
     
  10. سعدت كثيرا بقراءتك المتميزة اخي حانني
    و اشكرك شكرا جزيلا على ملاحظاتك الوجيهة
    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة